الجمعة، 3 ديسمبر، 2010

حالة صمت :

لا أعرف ما هذا و لكن هناك حالة غريبة تسود المنزل .. حالة من الصمت القاتل و الحزن الرهيب .. هناك شيئا ما أطفأ آخر شعاع من لهب الشمعة السعيدة .. وكأن هناك قابضا للفرحات .. أو هناك من يمتص كل سعادتنا و فرحنا و يتغذى على أصوات ضحكاتنا .. التي كانت تثير الغيرة في قلوب الحساد .. و يحولها إلى حزن و هم و إحساس غير محبب على الإطلاق .. لا أعلم ما الذي أصابنا و لكني أشعر بدهشة كبيرة مما يجعلني أتساءل إلى متى سنظل هكذا .. الحزن يطبع علينا حتى أصبحنا الحزن و أصبح الحزن نحن .. يبدو علينا في ملامحنا حتى في ابتسامتنا .. ابتسامة حزينة .. وصلنا لدرجة إننا عندما نفرح نستغرب السعادة و نشعر بالخوف .. أظل أتساءل لم حدث ذلك .. و ما سبب ذلك الحزن المستوطن في بيتنا .. و ما سبب عدم الشعور بالأمان .. لقد مللت من تلك الحالة .. أتساءل دوما "هو إحنا اتسرقنا .. طب مين ده اللي سرق فرحتنا ..؟"